الجيش الإسرائيلي يواصل حالة التأهب القصوى عند الحدود الشمالية

علم – القدس المحتلة

أفادت قناة عبرية، مساء اليوم الخميس 30 يوليو 2020، بأن الجيش الإسرائيلي يواصل حالة التأهب القصوى عند الحدود الشمالية مع لبنان.

وأوضحت قناة كان، في تقرير لها، أن المحاور التي أغلقها الجيش قبل نحو أسبوع لا تزال مغلقة خوفًا من شن هجوم مفاجئ من لبنان على قوة عسكرية باستخدام صواريخ مضادة للدبابات.

ومن جانبها، قالت صحيفة معاريف الإسرائيلية في وقت سابق اليوم، أن حالة التأهب العالية على الحدود الشمالية قد تستمر عدة أسابيع.

وأضافت، “سيبحث حزب الله عن خطأ من قبل قوات الجيش على الحدود ليستغله لقتـل جندي إسرائيلي ردا على مقتل الناشط في سوريا”.

وأشارت معاريف إلى أن هذه المرة أيضاً يعتقد الجيش أن حزب الله سيحاول ضرب هدف عسكري بدلاً من هدف مدني، لذلك لم تجد قيادة الجبهة الداخلية سببا لتعطيل الروتين المدني والسياحة.

ومن جانبها، نقلت وسائل إعلام إسرائيلية اليوم الخميس، عن مصدر سياسي إسرائيلي قوله إن قوات اليونيفيل عثرت داخل “الأراضي الإسرائيلية” على عتاد تركته خلية حزب الله التي ادعت إسرائيل تسللها قبل أيام.

ووفق قناة “كان” العبرية، كشف مصدر سياسي النقاب عن أن “قوات اليونيفيل العاملة في جنوب لبنان عثرت داخل الأراضي الإسرائيلية على عتاد تركته الخلية التابعة لحزب الله، والتي تسللت هذا الأسبوع إلى منطقة جبل روس”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى