شاهد | مسؤول إسرائيلي يعقب على قضية محمد رمضان “ما حدث مضحك”!

القدس المحتلة – علم

عقب مسؤول في وزارة الخارجية الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، على قضية الفنان المصري محمد رمضان وما حدث له بعد نشره صورة مع مغني إسرائيلي، قائلًا: “إن ما حدث مضحك”.

وكان محمد رمضان نشر صورة له برفقة مغني إسرائيل خلال حفل غنائي في دبي، ما خلف حالة من الصدمة والجدل لدى الكثير من المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي حيث اتهمه الكثيرون بالتطبيع مع إسرائيل، ما أدى لوقفه عن التمثيل ومنعه من المشاركة في المسلسل الذي كان من المفترض أن يكون بطله في شهر رمضان المقبل.

ونشرت صفحة “إسرائيل تتحدث العربية” الحكومية مقطعا مصورا لأحد الدبلوماسيين في وزارة الخارجية الإسرائيلية يستهجن فيه ردود الأفعال الشعبية المصرية على صور حديثة للفنان محمد رمضان مع ثلاثة شخصيات عامة إسرائيلية.

وقال مدير إدارة مصر بوزارة الخارجية الإسرائيلية ليؤور بن دور: “لن أقل لكم إننا محبطون، لكن ما حدث شيء غريب ومضحك”، متسائلًا: “إلى متى سيظل تمسك المعارضين للعلاقات مع إسرائيل بالشعارات التي لا جدوى لها وإيديولوجيات الخمسينات والستينات؟”.

وأضاف: “ألم تلاحظون التغييرات الإيجابية التي تحدث”، موضحًا أن اتفاقيات التطبيع التي عقدتها كل من الإمارات والبحرين مع إسرائيل والزيارات المتبادلة بين الجانبين، هو التغيير الذي انضمت إليه السودان مؤخرا.

وتابع: “مما تخافون؟، نحن نتفهم تضامنكم كعرب مع القضية الفلسطينية لكن هل تتصورون أن انتقاد رمضان على صوره سيخدم الفلسطينيين”.

 

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى