عائلة الجندي أرون: إعمار غزة يجب أن يكون مشروطاً بعودة جميع الجنود

قال شقيق الجندي الأسير في قطاع غزة أرون شاؤول، إنه “حان الوقت لإنهاء قضية الأسرى الإسرائيليين في غزة وعلى رأسهم أرون”.

وقال أفرهان شاؤول في محادثة للإذاعة 103 الإسرائيلية، أن “الوقت قد حان لإنهاء القصة، والجمهور الإسرائيلي يريد حقاً معرفة هذه القضية وخصوصاً بعد العملية الأخيرة على قطاع غزة”.

وأوضح أن “إعادة إعمار قطاع غزة يجب أن يكون مشروطاً بعودة أخي وجميع الأسرى”.

وأضاف “قدمنا ​​التماسًا إلى المحكمة العليا من أجل تغيير الوضع القائم لإبننا، لكن المحكمة العليا قررت أنه لا يمكن البت بأن “أورون” على قيد الحياة، أنا لا أجزم أنه حي، لكن من المهم معرفة أنه تم أسره في داخل النفق “.

ونوه إلى أن “الطريقة الوحيدة لاستعادة الأسرى هي فقط من خلال صفقة تبادل، ويبدو أن ضغط إسرائيل على قطاع غزة من ناحية الأمور الإنسانية لم يُجدِ نفعاً معها”.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى