مسؤول إسرائيلي: آمل ألا نكون في طريقنا لجولة قتال ضد غزة

قال رئيس الشؤون الخارجية والأمن عضو الكنيست الإسرائيلي رام بن باراك صباح اليوم الثلاثاء إنه يأمل بأن لا تكون إسرائيل في طريقها الى جولة قتال في قطاع غزة .

وأضاف المسؤول الإسرائيلي في حديث مع إذاعة FM103 الإسرائيلية :” إن عدم توجه إسرائيل لجولة قتال في غزة يعتمد على إدراك حركة حماس بأن هناك قواعد جديدة اليوم”.

وتابع :” اليوم نرد على كل إطلاق للصواريخ من قطاع غزة ونرد بقسوة ، إننا نضر بقدرتهم على انتاج الأسلحة ونلحق الضرر بقواعدهم وهذا يؤلمهم جدا جدا”.

وقال المسؤول الإسرائيلي :” التصعيد هنا لأنه من الصعب جدًا على حمـاس قبول مخطط إدخال الأموال القطرية، والمصريون عامل مهم في هذا الأمر لأنهم الوسيط، لكن في النهاية تتخذ حمـاس قراراتها بنفسها”.

الى ذلك ووصف مسؤولون في القيادة الجنوبية التابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، الأوضاع في قطاع غزة المحاصر بأنها “متوترة وعلى حافة الانفجار”، وذلك في ظل التهديدات التي وجهتها حركة “الجهاد الإسلامي” لسلطات الاحتلال بالتوجه إلى التصعيد إذا ما تعرض أحد الأسيرين يعقوب انفيعات أو نايف كممجي للأذى.

وذكر موقع “واللا” الإسرائيلي، نقلا عن مسؤولين في قيادة الجبهة الجنوبية، أن الجيش الإسرائيلي يأخذ التهديدات الصادرة عن قادة في حركة “الجهاد الإسلامي” على محمل الجد؛ وذكرت المصادر أن “قادة بارزين في حركة ‘الجهاد الإسلامي‘ هددوا علانية بأنه إذا تم اعتقال أو قتل الأسرى الفارين أثناء عملية الاعتقال، فإنهم سيردون بكمية غير عادية من إطلاق الصواريخ باتجاه إسرائيل”.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى