اعتقال عناصر خطّطوا لتنفيذ هجوم على كنيس يهودي في ألمانيا

أعلنت السلطات الألمانية اليوم الخميس ، أنها اعتقلت أربعة أشخاص، للاشتباه في تخطيطهم شن هجوم على كنيس يهودي في مدينة هاغن الألمانية.

ووفق صحيفة “هأرتس” فقد قالت الشرطة الألمانية ان “أحد الأشخاص الأربعة كان يعيش في مدينة هاغن”. ورفضت التعليق على تقرير في مجلة دير شبيغل عن أن الصبي سوري الجنسية.

وذكرت المجلة عن مصادر لم تكشف عن نفسها أن المخابرات الأجنبية هي التي حذرت قوات الأمن في ألمانيا من التهديد، وبحسب ما ورد فقد وصل المحققون إلى الشاب البالغ – الذي يُعتقد انه سوري – بعد أن كتب في محادثة عبر الإنترنت أنه ينوي تنفيذ هجوم بالمتفجرات في كنيس يهودي.

وقالت وزارة العدل الالمانية إنه “أمر لا يطاق أن يتعرض اليهود مرة أخرى لمثل هذا التهديد الرهيب ، ولا يمكنهم الاحتفال باليوم المهم بالنسبة لهم – يوم كيبور(يوم الغفران)”.

وكانت قد منعت الشرطة الألمانية خلال الليلة الماضية، الوصول إلى الكنيس بعد تلقي معلومات حول هجوم محتمل.

يُذكر انه قبل عامي في يوم الغفران، هاجم رجل ألماني يميني متطرف كنيسًا يهوديًا في مدينة إيلا في شرق ألمانيا، ثم حاول المهاجم دخول الكنيس لكنه لم ينجح، وقرر إطلاق النار.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى